احذر الوجه القبيح للسوشيال ميديا

كما نتحدث دائما عن قوة السوشيال ميديا ومدى تأثيرها وأيضا مدى حرصكم واهتمام الشركات على التواجد على مواقع التواصل الاجتماعي وتخصيص جزأ من ميزانيتك  الخاصة بالتسويق لإستثمارها على مواقع التواصل الاجتماعي , يجب أيضا أن نحذرك من هذا السلاح ذو الحدين .

كما أن للسوشيال ميديا الأثر الإيجابي على العديد من الشركات أيضا من الممكن أن يكون لها الأثر السلبي عليك إذا لم تحسن التعامل معها ولم تتعلم الأدوات التي تمكنك من السيطرة على المشكلات التي تواجهك من خلالها  .

واجهت حديقة حيوان Omaha Zoo بالولايات المتحدة الأمريكية مشكلة على موقع اليوتيوب من خلال فيديو قام برفعه أحد زوار الحديقة والفيديو لحيوان الغوريلا يقوم بالانقضاض على الزجاج الذي يفصل بين زوار الحديقة والحيوانات ويظهر في الفيديو أن الزجاج قد تم شرخة من هذه الضربة التي وجهها الحيوان للزجاج , ومعنى شرخ الزجاج من هذه الضربة أن حديقة الحيوان ليست آمنة وأن من الممكن أن تهاجم الحيوانات زوار الحديقة , الفيديو تم رفعه يوم 16 أبريل وحصل على عدد 8 مليون مشاهدة حتى وقت كتابة المقالة , موقف لا يحسد عليه أحد أليس كذلك ؟

 على الرغم من أن هذه الحديقة على حسب تصنيف موقع Tripadvisor هي الحديقة الأفضل في الولايات المتحدة الأمريكية  وأيضا تعتبر أراء الناس في الحديقة جيدة جدا وإيجابية , لكن هذا التصنيف المميز والأراء الجيدة لن تشفع لها عندما يشاهد الأباء هذا الفيديو لأنهم بالطبع سيصابوا بالذعر على ابنائهم من ارسالهم لهذا المكان , ليس فقط الأباء ولكن أي شخص يفكر في زيارة حديقة حيوان بالطبع ستكون هذه الحديقة خارج اختياراته .

SmallGorillaCrashGlass

فريق العلاقات العامة للحديقة أصدر بيان يوم 17 أبريل ” أي اليوم الذي يلي تاريخ رفع الفيديو ” يفيد هذا البيان أن الزجاج الموجود بين الزوار وبين الحيوانات هو مصمم خصيصا لحماية الناس من الحيوانات وهو مكون من ثلاث طبقات وأن ما ظهر الفيديو هو طبقة واحدة فقط من الثلاث طبقات التي تم شرخها وأوضح البيان مدى قوة المادة المكونة لهذا الزجاج وأيضا أوضح ما تحتوي عليه الطبقات بين الزجاج مما يؤكد على سلامة الزوار وأنهم بأمان حتى وإن تم شرخ أحد الطبقات كما هو موضخ بالفيديو .

من الأشياء المهمة المستفادة من هذه الحالة هي مواجهة مثل هذه المواقف وعدم تجاهلها أو التشكيك فيها لأن عدم المواجهة والتشكيك سيعود على الشركة بالمزيد من المصاعب والمشكلات , فمع وجود مواقع التواصل الاجتماعي أصبح من الصعب أن تتجاهل الشركات مثل هذه المواقف ويجب عليها أن تتصرف بحكمة وتقوم بتدريب المختصين لديها على كيفية التعامل مع مثل هذه المواقف .

أخيرا وليس آخرا , كيف لك كمسؤل عن مواقع التواصل الاجتماعي أن تتنبأ بمثل هذه المشكلات ومحاولة حلها قبل أن يتفاقم الأمر ؟

هناك العديد من الأدوات التي تساعدك في عملك على مواقع التواصل الاجتماعي وتساعدك على مراقبة إسم العلامة التجارية التي تكون مسؤل عنها . هناك مثلا موقع Hootsuite والذي يتيح لك تتبع أي كلمة تعطيها له , بمعنى أنك ستضيف الكلمة في الأداه الخاصة بالموقع وستقوم الأداه بحصر أي موضوع يحتوي على الكلمة التي أعطيتها إياه , سواء كانت الكلمة إسم الشركة أو إسم شخص أو أي شىء . أيضا هناك أحد الأدوات الرائعة وهي Google Alerts  والتي أيضا تستطيع وضع بعض الكلمات بها وعندما يتم نشر أي موضوع به الكلمات التي أعطيتها إيها سيرسل لك بريد إلكتروني أن هناك شئ ما تم كتابته عن هذا الموضوع .

هل واجهتم مشكلة مثل هذه من قبل ؟

Social Media Trainer/Social Business Strategist Helping you build your online identity through Social Media

التعليقات مغلقة.