تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

إن مشـكلتنـا جميعـا هى .. حاجتنا إلى الحــب

إن الإنســان يبدأ حيـاته .. يتـدفق بالحـب و الحنـان و التـفـاؤل و الثقـة .. ثـم يجـف هـذا النبـع العـاطفـى فى قلبـه كلمـا كبـر .. و يتحـول مع الزمن إلى عجـوز أنـانى بخيـل لا يحـس إلا بمصـلحتـه و لا يجـرى إلا خلـف منفعتـه ..

و السـبب أن أحـلامه الصـغيرة و عواطفـه الصافيـة تصطــدم مرة بعـد مرة بمـا يخيـب أمله .. و يزلزل ثقتـه فى الدنيـا و فى النـاس
حبيبته تهجره و زوجته تكذب عليه .. و صديقه يستغـله و لا يجد فى قلبه رصيـدا يغطـى هذا الفشـل .. و يحفـظ له ابتسـامته و تفاؤله فيفقـد النضـارة و يجــف و يقـســو ..
و يتحـول سخطـه إلى سـخط على الدنيـا كلها ..

و السـبب .. أنه لم يجد كفايته من الحنان .. لم يجده فى الدنيـا .. و لم يجده فى قلبـه .. فـأفلـس ..

.. و الدليــل على هذا أن القلــب الكبــير لا يحـدث له هذا الجفــاف مهمــا كبـر و شـاخ . لأنه يجد فى نفسـه القـدرة على بذل الحنـان دائمـا مهمـا حدث له .. و مهمـا تلقـى من صـدمـات ..

إن مشـكلتنـا جميعـا هى .. حاجتنا إلى الحــب .

د. مصطفى محمود . .
من كتــاب / 555 مشــكلـة حـــب

انتقل إلى أعلى