تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

السخرية Sarcasm غير الفكاهة Humor

يبدو إنه مكتوب على من درس التحليل النفسي إنه ينظر لكل حاجة بعيون (المحلل النفسي) بغض النظر عن قبوله أو رفضه لها.. قالولنا قبل دراسة منهج التفكير تحليلياً.. Thinking Psychoanalytically، إنكم هاتتغيروا للأبد ومش هاترجعوا تفكروا زى الأول تانى. وأهو حصل..

المهم..

انتشر مؤخراً فى السوشيال ميديا ما يسمى بKiki Challenge، وهو ان حضرتك تشغل أغنية معينة وتفتح باب العربية وتنزل (أو تنزلى) ترقصى جنب العربية وهى ماشية.. الموضوع انتشر بشكل Viral.. مئات ثم آلاف ثم ملايين الناس.. والأغانى.. والرقصات.. عبر كل الكرة الأرضية.. وعلى كل المستويات.. الموضوع بقى تريند عالمى فى عدة ساعات..

أنا مش شايف إن دى تفاهة أو هزار أو قلة أدب.. بالعكس.. أنا شايف اللى بيحصل ده ليه معانى كتير.. مش معنى واحد..

– فيه عامل من عوامل التأثير الإيجابى فى المجموعات اسمه Universality، بمعنى إن الناس فى المجموعات بيتطمنوا لما يلاقوا حد شبههم.. حد زيهم.. ده بيحسن نفسيتهم وبيخفف آلامهم.. الناس بتدور على حاجة تجمعها.. حتى لو كانت رقصة.. أو لحن أغنية: “الناس محتاجة تتونس ببعض”.. فى عالم كل شئ فيه يدعو للغربة..

– النزول من العربية وهى ماشية خطر بلا جدال (ولا أوافق عليه ولا أشجعه).. وتحدى الخطر بيعلى نسبة الأدرينالين فى الدم بشكل سريع ومفاجئ.. فيما يعرف بAdrenaline Rush.. وده ليه تأثير منبه جداً ومحفز جداً للشعور بالنشوة واستيقاظ الحواس.. فيه ناس بتدمن المخاطرة وتحدى الخطر لمجرد الحصول على لحظات معدودة من هذا الإحساس: “الناس مستعدة تتحدى الخطر”..

– الرقص فرحة.. الرقص جمال.. الرقص حركة وحب وحياة (مع مراعاة المكان والسياق والبعد الثقافى والاجتماعى طبعاً): “الناس عاوزة تفرح وتحس بالحياة”..

– وأول ما الناس تعمل حاجة مشتركة.. ويحسوا ان فيه حاجة بتجمعهم.. بيتحولوا فى ثانية لأطفال صغيرين.. بكل ما فى الأطفال من عفوية وتلقائية.. بيتخلوا عن عقولهم، لصالح عقل المجموعة They give up their mind to the mind of the group.

– وبعد كل ده.. نصور الرقصة.. وننزلها على الفيسبوك.. ونشيرها الاف المرات” علشان نضحك.. ونتبسط.. و”نتشاف”..

الناس محتاجة تفرح.. وتتونس.. وتتشاف.. زى الأطفال.. حتى لو كان ده فيه مخاطرة..

استنى.. لسه..

وصلت بقى الرقصة دى عندنا.. وصل ما يدعو للفرحة والونس والطفولة والشوفان وحب الحياة.. نعمل إيه إحنا بقى.. نقلبها تريقة وسخرية (وده يختلف عن الدعابة والفكاهة).. نقلبها تحرش وتنمر على خلق الله.. نحولها إلى مادة للااستهزاء والاستنكار.. زى ما بنعمل فى أى حاجة..

طيب لو احنا مش بنحب الحياة.. ما نسيب اللى بيحبوها يحبوها..
ولو بنكره الرقص.. ماللى عاوز يرقص هو حر..
ولو مش عاوزين نفرح.. فيه غيرنا شايف ان ده من حقه..
ولو بنكره التلقائية والعفوية الطفولية.. بلاش نغتالها المرة دى..

لكن لا.. إزاى.. ده كلام!

يا جماعة السخرية Sarcasm غير الفكاهة Humor..

السخرية تعبر عن عنف سلبى Passive Aggression، وتعالى، وفوقية فى النظر للأمور.. تعبر عن سواد داخلى ورغبة فى تشويه وتحطيم ما نسخر منه.. تعبر عن رصاصات غاضبة رغم نعومتها الظاهرة..

فى حين ان الفكاهة تدعو للفرحة.. وتسبب القرب.. وتريح النفس والروح..

علشان كده سموا دى (روح الفكاهة).. وسموا دى (مرارة السخرية)..

عن الفرق الشاسع بين حب الحياة..
وكره كل ما يمت للحياة بصلة..

#محمد_طه

كيكىيبدو إنه مكتوب على من درس التحليل النفسي إنه ينظر لكل حاجة بعيون (المحلل النفسي) بغض النظر عن قبوله أو رفضه لها…..

Posted by Dr. Mohamed Taha on Monday, July 23, 2018

انتقل إلى أعلى