مدونة أسود و أبيض

تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

السعادة والفلوس

الناس اللي بيقارنوا بين الطبيب أو المهندس أو أستاذ الجامعة أو الشخص المتعلم تعليم عالي و بيقبض ملاليم مقارنة بما يعتبرونه “عيل سرسجي” غير متعلم بس امتهن الغناء الشعبي أو التمثيل مش فاهمين الآتي:
١- الموضوع ده مش في مصر بس..الموضوع ده في العالم كله..حتى في أمريكا مثلا اللي الطبيب فيها الأكثر دخلا على مستوى أطباء العالم فمازال أي “عيل سرسجي” بتاع راب ولا هب هاب بيكسب ضعفه عشرات المرات..أستاذ الجامعة اللي واخد دكتوراه وبيدرس في هارفارد مثلا مرتبه لا يمثل واحد على مائة من مرتب ممثلة درجة تانية ولا حتى لاعب سلة نص مشهور في أمريكا..في كل العالم التعليم العالي لا يعني بالضرورة أنك تكون الأغنى أو الأكثر شهرة ..دي حاجة ..
٢- السعادة مش في الفلوس..السعادة في إنك تعمل اللي أنت بتحبه طالما اللي أنت بتحبه ده هيعيشك حياة كريمة ومعقولة..يعني اللي بيحب الطب وشايف أن دي رسالته في الحياة فنظرة امتنان لمريض واحد له تساوي مليارات العالم ..واللي بيحب أي مهنة وشايف نفسه فيها هيحصل على السعادة من ممارستها حتى ولو لم توفر له ما توفره الأشياء الأخرى..
طبعا لو ممارسة المهنة دي مش هيوفرلك الحد الأدني من الحياة الكريمة (والحد ده بيختلف من مكان لمكان ومن انسان لانسان) فمن المنطقي أنك تعيد التفكير أو تسافر لمكان أفضل أو تغير الكاريير طبقا لما تراه..لكن ما تفضلش تقارن نفسك بحد تاني في مجال تاني..
٣- كمسلم لازم تؤمن أنه لا حيلة في الرزق..كل ماعليك هو السعي..ومها سعيت برضه فلن تزيد رزقك مليما..ودي قاعدة أساسية لإراحة نفس الإنسان من النظر لما أعطاه الله للناس ولم يعطه له لحكمة يعلمها الله وحده..
٤- هوليود قدرت تخلينا نربط بين السعادة والمال..مثلا في فيلم “برسود أوف هابينيس” بتاع ويل سميث كان البحث عن السعادة = البحث عن المال ولم يركز الفيلم على إذا كان الراجل ده سعيد فعلا في حياته الثرية أو لا..كلنا عارفين ناس أغنياء جدا وتعساء..وكلنا عارفين ناس فقراء وسعداء..الخلط بين السعادة والمال هو خلطة شيطانية بتنسيك مصادر السعادة الحقيقية الموجودة في حياتك وبتخليك دايما شايف نفسك فقير وتعيس وبتجري “جري الوحوش” ورا سراب اسمه لما اغتني هبقا سعيد..
٥- طبعا الفلوس نعمة من الله..لو جت هتكون شئ جميل ونعمة نحمد الله عليها..ولو تأخرت هتكون شئ صعب وابتلاء نصبر عليه..لكن الله أعطاك مقومات أنك تكون سعيد في حالة الفقر وسعيد في حالة الغنى وسعيد في حالة “الميدل كلاس” اللي أنت فيها لا غني ولا فقير..
٦- مهم جدا أنك تعمل “تشيك” لنفسك كل فترة وتسأل نفسك السؤال ده: ايه اللي بيخليني سعيد؟ هتلاقي حاجات كتيرة في عائلتك في شغلك في جيرانك في صحابك في هواياتك في حاجات كتيرة حواليك نسيتها وبقت بالنسبة لك روتينية لإن قلبك وعقلك متعلق بالمبدأ الشيطاني الهوليودي اللي ربط السعادة بحجم الأموال اللي عندك وبماركة عربيتك وبحجم بيتك وموقعه..وده شئ مهلك حتى لو كان معاك ملايين لأن الانسان لايشبعه أي شئ مادي ودايما بيدور على اللي ناقصه مش على اللي معاه..
ابحث عن السعادة في نفسك..وأول طريقها أنك تبطل تقارن نفسك بغيرك..أو انك تقارن دخلك بدخل غيرك..أو انك تجبر نفسك تعمل حاجة ما بتحبهاش عشان فلوسها كتيرة..
احنا بنعيش مرة واحدة وسنين محدودة..عيشها سعيد!

https://www.facebook.com/FreedomInAction/posts/2308716862490219

انتقل إلى أعلى