تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

امتي بنزعل

في الاغلب احنا مبزعلش علي الحاجة لما تضيع، بس بنزعل جدا لما الحاجة اللي كانت معانا نشوف حد تاني مستمتع بيها

الكلام ده بيحصل علي كل المستويات:
الفكرة اللي كنت بتفكر تعملها وكسلت او الظروف منعتك ..هاتزعل لو شفت حد تاني عملها ونجح بيها .. هاتزعل علي الظروف والامكانيات او الفرص البديلة اللي مشيت فيها وسبت الفكرة دي

المكان اللي كنت بتروحه ومبتحسش انك بتتبسط فيه.. هاتزعل لما تشوف الناس متصورة فيه وبتعمل حاجات انت مكنتش بتعملها..لان محدش قالك تعمل ايه لما تروح هناك

حتي الشخص اللي كنت مرتبط بيه وسيبته..و بعدها بقي مع حد تاني و مبسوط معاه .. هاتزعل علي كل الحاجات الحلوة اللي كانت بتحصل بينكم وكل الكلام اللي كنتوا بتقولوا هاتعملوه مع بعض

الزعل ده مش حقد علي الشخص/المكان/الفكرة
الزعل بيقي علي انك متعود علي انك:
تشرب اللبن علشان ربنا يحبك
تسمع الكلام علشان بابا وماما يحبوك
متتناقش مع حد اكبر منك حتي ولو بيقول كلام غلط علشان عيب
تدخل الكلية اللي هما نفسهم فيها علشان متبقاش خيبت املهم فيك
تشتغل في وظيفة “مضونة في عصرهم ملهاش تلاتين لازمة في وقتك” علشان يبقوا مطمنين عليك
تتجوزي واحد غني ومبسوط علشان الحب بيجي بعد الجواز

انت اتربيت انك تحقق اهداف محطوطة ليك .. فبتزعل لما تحس ان المشكلة فيك.. ان الحاجة كانت صح وان انت اللي كنت غلط
مع ان الاصل انك متعودتش علي انك تعرف تختار ..تعرف تميز وتقارن.. انك اتعودت ..تسمع الكلام.
احنا اتعودنا علي الخوف من كلام الناس ﻷننا في مجتمع يصدق مايسمع فقط .. !!

معرفة الأشياء لا تعني بالضرورة فهمها،
وفي فرق كبير بين انك تطمن نفسك .. وبين انك تضحك عليها…
كله أصاب فيما أصاب و اخطأ فيما اخطأ
الحق أحق ان يتبع مهما هنوصل ابطأ.

انتقل إلى أعلى