تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

انتوا كفار وهتروحوا جهنم

المبرر الاكثر استخداما: والله يا جماعة عادي .. فيها ايه لما نقولهم انتوا كفار وهتروحوا جهنم .. انا شخصيا كمسلم معنديش مشكلة لو قالوا عليا كده .. عادي عادي .. كل واحد فينا مؤمن وكافر في نفس الوقت … لو واحد مسيحي قال لي انت كافر مش هزعل والله بالعكس هابقى مبسوط ان انا كافر عنده لان ده معناه ان انا حلو وجميل وكده …

هو الحقيقة الكلام ده لطيف جدا … أحب انا الناس اللي متسامحة مع التعصب دي!!! … بس المشكلة ان الكلام ده سهل جدا لمسلمين في مصر يقولوه .. لكن صعب غيرهم يقولوا .. لأن غيرهم ببساطة لما يعوز يقول معندوش واحد على عشرة من النوافذ اللي عندك .. احنا أهو جيل ١٩٨٠ وانت طالع .. حضرنا من اول ما التليفون كان القناة الاولى والتانية بس .. وبيقفل الساعة ٢ بالليل .. وبعدين بقوا ٣ قنوات وبعدين ٤ و٥ لغاية ما وصلوا ل ٩ غير نايل تي في .. وبعدين ظهر الدش والرسيفر والفضائيات والوصلة وصفاء أبو السعود وهالة سرحان والحاجات الحلوة دي …. كم مرة في كل السنين دي وكل القنوات دي شفت عظة مسيحية في التلفزيون ؟

تلفزيون مصر؟ ولا مرة .. صفر .. مش من حقهم .. حديث الروح كل يوم والشيخ الشعراوي كل أسبوع وعطية صقر ع القناة التانية ده غير البرامج الإذاعية .. البرنامج العام وإذاعة الشرق الأوسط وبعد كده fm .. كل ده فيه برامج للدين الاسلامي بس …. المسيحيين لا مش من حقهم … صحيح لهم ما لنا وعليهم ما علينا …. بس ان كان حبيبك عسل ما تلحسوش كله …. انتوا عايزين تساووا نفسكم بينا والبابا شنوده يطلع في التلفزيون عادي كده كل أسبوع زي الشيخ الشعراوي وياخد ساعة يتكلم فيها عن المسيحية بوصفها سبيل الخلاص … ويقول ع المسلمين كفار وكده …. لا طبعا .. مايصحش كده

الدولة حتى ما اهتمتش انها تعمل نافذة متخصصة .. ولو ان ده مش لائق لأنه الطبيعي انهم يكونوا موجودين في كل القنوات وكل الإذاعات زينا زيهم … لكن يمشي الحال .. احنا عندنا إذاعة القران الكريم .. يا ترى هما عندهم إذاعة الكتاب المقدس بتطلع من ماسبيرو مثلا … الإجابة طبعا لا …..

فضائيات رجال الاعمال ما فرقتش كتير، الأذان خمس مرات في اليوم .. وبدل الشيخ ٣ و٤ … ومشكلين كمان .. أزهري على سلفي على واحدة ست على داعية من الدعاة الجدد عشان تلبية كل الأذواق .. رجالي وحريمي جميع المقاسات … فيه حد فكر مرة يجيب واعظ مسيحي؟ .. قسيس؟ .. شاب حليوة كده ببدلة يطلع يقول كلمتين في المشترك ما بين الأديان بس من وجهة نظر مسيحية؟ … أي حاجة في رغيف؟ .. خمسين جنيه يطبقوا في إيد أي حد حق الشاي؟ …. مفيش يا مؤمن …. لهم ما لنا وعليهم ما علينا بس لازم يحطوا في عينهم حصوة ملح برضو

خلي بالك البوست ده مش عن أشكال التمييز بين المسلمين والمسيحيين في مصر، لا طبعا، ده بس عن التمييز الاعلامي … التمييز في إطار المايك .. الحديدة بس…. لا اتكلمنا عن مناهج التعليم ولا قوانين دور العبادة ولا الدستور ولا المناصب الحساسة في الدولة ولا اي حاجة خالص

أقولك التقيلة بقى، عشان لو انت من مواليد التسعينات وانت طالع تنشكح…. احنا مكناش بننقل القداس بتاع العيد في التلفزيون المصري .. حتى عيدهم يحتفلوا بيه من منازلهم .. سكيتي .. كتيمي .. واحنا جدعنة منا هنسمح لهم يعيدوا، وأول مرة نتنازل وننقله كان ع القناة التانية مش الاولى … التانية بس …. وبقية القنوات شغالة عادي بروتينها اليومي ولا كأن البلد فيها مناسبة دينية كبيرة … المسيحيين عندنا ف شبرا لما القداس أتنقل اول مرة ع الشاشة كانوا بينادوا على بعض من البلكونات: يا فلان الحق القداس ع التلفزيون .. والله بجد .. جابوه !!!

بص يا باشا لما الجلالة تاخدك اوي كده وتقول عاااااادي عااااااادي طب ما هم بيقولوا علينا كفار عااااااادي… افتكر بس انهم بيقولوا في كنيسة ميكروفانتها داخلية وبيبانها مقفولة .. قنوات تخصهم .. جريدة ولا اتنين بتوعهم .. مفيش اندماج …. كله من بره الجيم … يعني أنت زي جون برشلونة لما تلعب مع بترول أسيوط .. واقف التسعين دقيقة لم تختبر .. الكورة عمالة ترجع لك من زمايلك، مفيش شوطة عليها القيمة اتشاطت عليك عشان نعرف مستواك الحقيقي ..

اديهم مساحتهم زيهم زيك .. وطلع رجال الدين المسيحي من كل الطوائف والتوجهات .. من أقصى اليمين المتطرف لاقصى اليسار … وخلّينا نسمع بقى الشيخ الشعراوي المسيحي وعطية صقر المسيحي ومحمد حسان المسيحي ومحمد حسين يعقوب المسيحي والحويني المسيحي ، وعمرو خالد المسيحي ومصطفى حسني المسيحي وعلي جمعة المسيحي ( أو علي جمعة بس هو كده كده شغال) … وفرجني ع الاعصاب المرتاحة والتفهم لخطاب التكفير الطائفي، وانت كافر وانا كافر عادي عادي أنا مش زعلان خالص خالص … ليلتكم سعيدة

المبرر الاكثر استخداما: والله يا جماعة عادي .. فيها ايه لما نقولهم انتوا كفار وهتروحوا جهنم .. انا شخصيا كمسلم معنديش…

Posted by Mohamed Tolba Radwan on Thursday, May 11, 2017

انتقل إلى أعلى