تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

ريسك هفأ أوي

حضرت ايفينت من فترة وكان معظم الناس اللي بتتكلم فيه عندهم startups الناس دي اللي بيطلق عليهم entrepreneurs او “رواد الاعمال ”

في الحقيقه الناس معظمها كانت بتتكلم بحماس ازاي هما اخدوا الريسك وسابوا وظايفهم المستقرة في الشركات المالتي ناشونال اللي بيقبضوا فيها كتير علشان يبنوا حاجه بتاعتهم ويعافروا والكلام دا…
بس اللي لفت نظري الحقيقة مش قصه نجاحهم، اللي لفت نظري ان – معظمهم – كان عندهم وظايف مستقره في شركات مالتي ناشونال. 😀

واللي لفت نظري اكتر ان معظمهم برده شبه بعض، الانجليزي بالاكسنت المظبوطه اللي بيدل على تعليم محترم “مدفوع فيه فلوس” شغالين في شركات محترمه جدا في مناصب محترمه بعد سنين قليله من التخرج وشويه حاجات كده تدل ان الشخص بشكل ما مولود في عائلة او في مجتمع نضيف فاتعلم تعليم نضيف فطلع اشتغل في مكان نضيف.

ساعتها في ناس اتكلموا عن الستارت-اب اللي كانوا عاملينها وانهم قعدوا سنة يحضروا فيها، ماجرين مكان ومشغلين ناس وبيدفعوا مصاريف وفي الوقت اللي هما بيتكلموا فيه عن الموضوع دا وانها قصه نجاح وانهم صبروا وتعبوا لحد ما وصلوا للكواليتي دا انا ماكنش في دماغي غير سؤال واحد وهو – انتوا بتصرفوا منين على نفسكم وعلى الستارت اب اللي ماحدش يعرفها بقالكم سنة؟، بما انكوا ماجبتوش سيرة انفيستور ولا حد لسه يعرفكوا علشان يستثمر معاكو او في مشاريعكم-

وقصه ان انت حد عنده ٢١ سنه بتتكلم انك بعت عربيتك علشان تعمل شركتك دي مش مبهره خالص بالنسبه لي برده، معلش يعني انت شاب – على كلامك انك ماعندكش مصدر دخل- ومعاك عربية… فمابقاش انا شاري تيكيت ب ٧٠٠ جنيه علشان اشوف قصص نجاح تشجعني وتطلع انت تقولي انا بعت عربيتي لما كان عندي ٢١ سنة!
يا عم انا سالف تمن التيكيت دي من ٣ اصحابي اصلا علشان ماحدش فيهم هيرضى يسلفني ال ٧٠٠ جنيه على بعض.
فانت دماغك نضيفه وقرار حلو فعلا وانا احترم تفكيرك دا بس ماينفعش تحط دا تحت مسمى ال RISK
ولو ريسك، يبقى انا اسف بس دا ريسك هفأ أوي.

عموما انا مش كاتب الكلام دا علشان اقلل من نجاح حد بالعكس والله نجاحكم على راسي والله وايا كنت انا مقدر تعبك جداا وعارف انك نجحت لان انت نفسك شاطر وذكي وتعبت وتستاهل النجاح اللي وصلتله وانا فاهم جدا ان ايا كانت الفلوس اللي معاك قبل ما تعمل مشروعك عمرها ما هتعمل منك بني ادم -ناجح- زي ما انت بقيت دلوقتي.

لكن انا كاتب الكلام دا علشان ارجوك انك تتكلم عن نجاحك وانا ساعتها هشتري منك واستفيد من كلامك والقرارات اللي انت اخدتها وازاي فكرت فيها لكن ماتكلمنيش عن اد ايه انت بني ادم ” ريسك تيكر ” واجواء
RISK IT ALL.

لاني اعتقد ان ٩٨٪ من الشباب ماعندهمش رفاهية انهم يسيبوا شغلهم اصلا ولو حد ساب شغله مش هيلاقي يصرف على نفسه. فماتطلبش من حد في الظروف دي يطلع ويعمل ستارت-اب… وتطلع تقوله فولو يور دريمز ويلا اتحرك وسيب شغلك وقوم اعمل اللي انت بتحبه وهتنجح
ماتقولش دا الا اذا كنت اخدت ريسك فعلا، ريسك حقيقية. فعندك كلام حقيقي عن حاجات ممكن الواحد يعملها علشان يبدأ الستارت-اب بتاعته باقل تكاليف مثلا او بموظفين قليلين وبطريقه اداره معينه وحاجات كده
لكن غير كدا ارجوك اطلع كلمنا عن نجاحك نفسه وازاي بتاخد قراراتك واحنا هنسمع

اما الناس اللي بيعملوا الايفنتات فياريت حاولوا يا جماعة هاتوا ناس اتكحوروا – بجد – شوية وهما بيعملوا الاستارت-ابس الناجحة بتاعتهم او خلال مسيرتهم في الشغل علشان الناس اللي بتحضر تشوف حاجه جديدة غير النموذج اللي بقى في دماغ معظم الناس دا.

https://www.facebook.com/Eslam.Ahmed.Hussien/posts/10155191066395679

انتقل إلى أعلى