تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

ادوا ولادكوا وقت

ادوا ولادكوا وقت و علموهم ان وجدهم في الحياة… كفاية
علشان ميحسوش باقي عمرهم بالنقص او الوحدة لمجرد الرفض او التجاهل من اي حد
 
متعلقوش المشانق ليهم لمجرد انهم فشلوا في نظام انتوا معترفين انه فاشل
 
متخلهمش يحسوا بالذنب علي حاجات مش في ايديهم يغيروها …و علموهم ان اجتهادهم في الحاجة… كفاية
 
ابسطوهم واتبسطوا – او بينوا انكوا بتتبسطوا – قدامهم بالحاجات وهي بتحصل علشان يتعلموا ان الاستمتاع بالرحلة… كفاية
 
متربطوش سعادتهم بتغير العالم وعملوهم ان استمتاعهم بالحاجات الصغيرة… كفاية
 
فهموهم ان الحياة غير “الدراسة”، مفهاش درجات نجاح كلنا بنتقاس عليها و ان مجرد السؤال الصح اللي ممكن يحطهم علي الطريق الصح… كفاية
 
خلوهم يتقبلوا ان مش لازم نفهم كل حاجة .. لان اوقات النور الزيادة بيعمي
 
عودهم وانتوا جنبهم ان فيه حاجات اوقات بتتكسر .. عشان احنا اللي نتصلح
 
اوعوا تبعتولهم Double Message:
متشربش سجاير علشان مضرة وانت السجارة في ايديك
لازم تقرا قرأن وانت المصحف “التراب” غطاه عندك علي الرف
لو قولت الحقيقة مش هاضربك، ولما يقول تضربوهم
 
متخلهمش يكرهوا اللي خلقهم وتربطوا علاقتهم بيه بمجرد شرب اللبن وسمعان الكلام وانك تبقي مؤدب ومبتتكلمش وتحفظ “كلام الخالق” بس علشان بيجي في الامتحان وانك لو مصلتش مش هتاخد “مصروف”
 
حافظوا علي تفكيرهم ومنطقهم ومتقولش حاجات زي ان الاكل هايجري وراك يوم القيامة
 
متحطوش benchmark ليهم من صغرهم بولاد خلاتهم/عمهم لانهم هايقضوا بقيت حياتهم بيقارنوا نفسهم بالناس
 
ادوهم فرص كتييير يجربوا …وعرفوهم انه الاصل ان الحاجات مبتنجحش من اول مرة
 
حببوهم في التجربة ومتربطوش اي غلطات بيعملوها وتصححوها بضربهم
 
اكدوا عليهم ان لما تعمل حاجة صح والناس متفهماش او حتى تهاجمك عليها..مكن يبقى حقك تضايق شوية، لكن انك تزعل وتبطل تعمل الحاجة الصح دا كده بقى غلطك.. لان الأصل انت بتعمل الحاجة الخير لربنا وبس
 
علموهم يعملوا كل حاجة بحب مش بسبب خوف
 
عودوهم يكمّلوا .. و وصوهم اوعوا يموتوا ناقصين حلم.
 
انتقل إلى أعلى