تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

عن لخبطة التبسيط علي السوشيال ميديا

في مشكلة بتواجه أي حد بيحاول يقدم محتوى مُفيد وحابب يوصله لأكبر عدد من الناس .. وهي إن كتيرمن الناس حالياً محتاجين يتعاملوا معاملة الأطفال! لأنهم بيزهقوا بسرعة ومحتاجين اللي يلاعبهم ويضحكهم طول الوقت عشان ما يزهقوش! .. عشان يفتح بقه وياكل لازم تجري وراه وتقوله الطيارة رايحه فييين؟! .. هاااام!

ما تكتبش مقالات طويلة .. الناس نفسها قصير وبتزهق .. متعملش فيديوهات طويلة .. هزر كتير وحط مقاطع أفلام مضحكة في النص عشان المشاهد مايزهقش!

صحيح ده هيوسع دايرة الإنتشار لأن زي ماقولنا كتير من الناس محتاجة معاملة الأطفال دي عشان تصبر عالمحتوى النافع .. بس هل ده مُفيد عالمدى الطويل؟! .. هو احنا كده مش بنثبت فيهم الطبع السيء ده أكتر؟!

أنا بالتأكيد مع التبسيط .. ومع محاولة شد انتباه المتلقي .. بس “بحدود” .. لأن الأمر وصل لمستويات بايخة قوي! .. بقينا نشوف مشايخ ودعاة بيقلدوا ممثلين الكوميديا وبيستخدموا قفشات الأفلام في الدعوة! #كده_كتير

بقينا نشوف ناس بتستخدم أساليب “رخيصة” زي العناوين المُضللة والصور السخيفة لجذب الناس للمحتوى “المُفيد” بتاعهم!

تحصيل العلم والفايدة محتاج قدر من المثابرة .. ده مش هيتغير .. فلازم نساعد الناس برفع قدرتهم عالمثابرة مش تدريبهم أكتر على حالة التشتت وضعف التركيز اللي وصلولها بسبب المحتوى الترفيهي المنتشر عالسوشيال ميديا.

في مشكلة بتواجه أي حد بيحاول يقدم محتوى مُفيد وحابب يوصله لأكبر عدد من الناس .. وهي إن كتيرمن الناس حالياً محتاجين…

Posted by Ali Mohammad Ali on Wednesday, December 27, 2017

انتقل إلى أعلى