مدونة أسود و أبيض

تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

كل لهجة محلية قواعدها الخاصة

العامية المصرية (القاهرية) لطيفة جدا، ألطف مافيها التنطيط على خلق الله، ولهجات الناس، سواء من بره القاهرة، قبلي وبحري، أو من الدول العربية الشقيقة.
يعني مثلا احنا في القاهرة، بننطق الفعل الماضي الثلاثي، الملحق بتاء الفاعل (أو نا الفاعلين… إلخ) بكسر الحرفين الأولين: نِزِلت، طِلِعنا، رِكِبتم، هِرِبت… وهكذا، وطبعا دا لغويا مش الأفصح أكيد.
ييجوا الإسكندرانية يقولوها، زي الفصحى، بفتح ففتح: نَزَلت… إلخ نقوم طبعا نتريق ونألس عليهم، كعادتنا في التريقة، كأننا الأصل والصواب، مش أزمة.
لكن احنا نقول: دخلت وخرجت عادي بفتح الحرفين، ولما ييجي الفلسطيني مثلا يقول: عِمِلت نتريق برضو ?
والقاف عندنا همزة، في الغالب (قمر، قريب، قوي “بمعنى جدا”، قلم، قصر، قرد، قرش….) لكن نيجي عند كلمات معينة، ونرجعها قاف تاني من سقف الحنك (قنبلة، شرق، استقالة، قرحة….)، واحد ييجي يقول لي وماله، أقول له ماهو لما الإخوة في لبنان بيقولوا: رأم، استئالة، وأرار، بنألس عليهم برضو!
يا راجل دا احنا بنقول: أخدت القرار، ولا يمكن تلاقي حد لسا بيقولها أرار
في حين بنقول: وقع في بير مالوش أرار، وهات لي واحد بيقولها بالقاف!

طبيعي يكون لكل لهجة محلية قواعدها الخاصة، بالسماع والشيوع، وكثرة الاستعمال، والاختلاط بناس وناس لأ..
اللي مش طبيعي تريقتنا على خلق الله، واحنا فينا كل العبر?

العامية المصرية (القاهرية) لطيفة جدا، ألطف مافيها التنطيط على خلق الله، ولهجات الناس، سواء من بره القاهرة، قبلي وبحري،…

Posted by Aly ElMashad on Friday, September 28, 2018

انتقل إلى أعلى