تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

مفيش فكر في الكورة في مصر

مع حب الواحد للتريقة على المحللين المصريين، والمصطلحات اللي من نوع “محتاجين صنايعي في خط النص” و”أهم حاجه إنك تدخل إجوال ومايدخلش فيك جول” و “اللي هيلعب أحسن هو اللي هيكسب”، بس بصراحه كل ماتش محلي بتفرج عليه بيحسسني إن الناس دي معذورة.

الواحد بينبسط قوي لما يتفرج على جاري نيفيل وجيمي كاراجير وأمثالهم وهم بيشرحوا الفرق بين الbuild up play بتاع فرقتين، أو إزاي فرقة تلعب بـInverted Fullbacks ، أو الخطط اللي تكيفك وأنت بتلاقي نفسك فهمت حاجه جديده في الكورة ماكنتش تعرفها قبل كده، وإتعلمت فكر المدرب الفلاني والستراتيجي بتاعته.

وصحيح فيه جزء كبير في ده بيرجع لإن المحلل كويس، لأن معظم الكباتن في إستديوهاتنا التحليلية لو شافوا نفس الماتشات دي، هيقولوا إن التوفيق وعدم التوفيق هم اللي حددوا نتيجة المباراه، وإن الفريق الخسران بيفتقد لأسطى في خط النص وأستورجي في خط الدفاع ومبيضين محارة على الأجناب، لكن برضه في الآخر اللي بيفرض عليك اللي بتقوله، هو اللعب اللي قدامك.

ماتقدرش تشرح خطة اللعب..لو مافيش خطة لعب.

في كل الفرق المصرية، ماتقدرش تطلع pattern لأن أصلا مافيش Pattern…مافيش مثلا تحركات بتشوفها من نفس اللاعيبه بنفس الشكل.

مانشيستر سيتي بيفتحوا الملعب بوينجين لازقين في الخط..لما الكورة بتبقى معاهم خط الوسط المدافع بيرجع يبقى تالت المساكين والباك اليمين والشمال بيطلعوا في نص الملعب…ليفيربول بيضغطوا بلاعيبة الهجوم والوسط على المنافس في نص ملعبه..فيرمينو بيطلع على الجناب عشان يفضى قلب الهجوم لصلاح أو ماني…الوينج باكس بتوع تشيلسي بيفتحوا الملعب وبيلعبوا قدام خط الوسط والكورة مع تشيلسي عشان يعملوا مشاكل للفرق اللي الوينجين بتوعها مابيرجعوش يدافعوا…وهكذا

نمط معين، بتشوفه بيتكرر، فتدرك إن ده إتدربوا عليه، وإن دي خطة المدرب، ولما يحصل فيها تغييرات تقدر تاخد بالك، ولما حد ماينفذش دوره، بتعرف على طول، لأنك عارف دوره.

هنا بقى…أنا ماشوفتش للزمالك مثلا ماتش زي التاني.

الpattern الوحيد اللي بتحفظه للمدرب هو التشكيله..وبيلعب مين في مركز إيه…وشكرا.
الناس دي بقى متقال لها يتحركوا فين..يلعبوا إزاي؟..الخطه معتمده على طريقة Passing من أي نوع؟..باصات طويله، قصيرة؟..مباشرة؟

الزمالك لعب الدور الأول بباك شمال (مؤيد العجان) بيرفع كل الكور اللي بتيجي له في منطقة جزاء فاضيه، للاعيبه قصيرة مابتعرفش تلعب بالهيد!

النجاز..باك يمين بيطلع قدام ويسيب مكانه، وبيرفع كويس جدا…وفي مقابل كده، مابيلحقش يرجع، واللعب وراه سهل…فالطبيعي، إن الخطه يبقى فيها حد بيغطي عليه!
لكن ماحدش بيغطي عليه…والأغرب..إن الفرق التانية مابتضغطش من ناحيته ولا بتستهدف المساحات اللي وراه…ماحدش دريان بحاجه!

محمود علاء، حد قال له إنه Xabi Alonso ، فبيلعب 8 من كل 10 كور، طويله جدا، لحد على الوينج أو خط الوسط…وبيوصل من الباصات دي واحده أو إتنين من كل عشرة…ولسه بيعملها كل ماتش، كأنها ناجحه جدا وهو أثبت تميزه فيها…ولسه ولا الكورة بتوصل ولا هو بطلها ولا حد قال له يبطلها.

لما بييجي فاول للزمالك حوالين منطقة الجزاء، اللاعيبه بتلعب حادي بادي واللي بيكسب بيشوطها…وكل أما العطا يرسى على واحد، أنت بتبقى عارف من الأول..محمود عبد العزيز ده بيشوطها في الحيطة…باسم مرسي بيحطها عاليه..فتوح بيشوط من هنا لأنه أشول، لكن عمرها أصلا ما بتبقى بين التلات خشبات..وهكذا.

والأهلي مش أحسن من كده بكتير.

كل الإنجازات فردية…لاعيب هو عنده شوية مخ..أو لاعيب مهاري قوي..أو حد سريع وقوي جدا…كلها مش خطة…أنا مش متخيل إن مدربين أي من الفرقتين بيقولوا أكتر بكتير من التشكيل، ونلعب رجاله.

التدريب هنا هو وضع التشكيل وإجراء التغييرات، والحفاظ على النظام في المعسكرات، ورفع الروح المعنوية واللياقة البدنية، ومافيش بإتنين جنيه تكتيك…بالكتير قوي شوية توجيهات عامة..زي، هنهاجم الماتش ده..الماتش ده هندافع ونلعب على المرتده..كأنك بتظبط الخطه في فيفا، من غير توجيهات معينه أو خطه متدربين عليها مسبقا.

اللاعيبه كلها تحسها مواهب خام، ماحدش هذبها ولا وجهها…عيال بترمح على النجيلة بالكورة..كل واحد ودماغه…اللاعيب بتشوفه من وهو ناشئ عنده بوتينشال وفيه عيب…وبتشوفه وهو بيعتزل ماحققش البوتينشال ولسه فيه نفس العيب.

محمد إبراهيم من وهو ناشيء، بياخد الكورة يرقص لغاية ما تتقطع منه، بس بوتينشال فشيخ..الخام اللي ماتقدرش تعلمه لحد موجود، ناقص بس شويه علام، لما توصل لهنا باصي..ماترقصش غير لو مافيش أوبشنز تانية، حاجات بسيطة…ودلوقتي قارب على الإعتزال ولسه نفس اللعيب..بيرقص لغاية ما تتاخد منه، وعقليته وهو تلاتين ماختلفتش عن عقليته وهو عشرين.

حازم إمام نفاثه بتعدي من أي حاجه، بس بلا هدف…يابني إضبط رفعتك بس، هتبقى أفيد لاعيب في مصر…طاب إتعلم تكسر لجوة ساعات عشان كل الناس بقت عارفه إنك هترقص على بره…هي “تريك” واحده كان مطلوب منه يتعلمها في العشر سنين اللي فاتوا..رقص على جوه وإتدرب على الشوط من بوز المنطقه…بس..حاجه واحده…مع الفرق يعني، روبين بتاع هولندا بدأ كاريره مابيعرفش يشوط بتعريفه، وفضل يتعلمها لغايه ما بقى قاتل..بقت أحسن حاجه بيعملها..يكسر لجوه ويحطها في البعيده…محمد صلاح اللي من نفس البلد ونفس الجينات، بدأ برضه بيضيعها على طول، ومستفز من كميه الفرص اللي بيحطها بره، وإتعلمها وبقى من أحسن الناس في الدنيا…إتعلمها بقى يا أخي وخليك بني آدم…ماتعلمهاش.

طاب مدرب واحد بس من ال50 اللي بيدربوا الزمالك يلعبه شمال عشان يكسر ويشوط بيمينه، بما إن شماله ميته ومابيعرفش يدافع…لعبوه وينج شمال، زي الكوكب كله ما بيلعب الناس عكس رجلها…ولا واحد!

معروف يوسف أحسن لاعيب في الزمالك ومن أحسن اللاعيبه في مصر حاليا، لمجرد إنه إنسان عادي..لما الكورة بتبقى مع الفرقة التانية بيدافع…لما الكوره بتبقى مع الزمالك بيهاجم..لما بتبقى فيه باصه واضحه وسهله بيباصيها…سحر.
تفتكر إن دي Basics لكن أقسم بالله عملة نادرة…ماهو مافيش.

الموضوع عبيط لدرجة إن أي واحد بيلعب بخطة ممكن يعمل إنجاز في الدوري ده.

طارق العشري مثلا نتايجه كويسه عادة مع فرقه، لأن فيه خطه…ماهياش عبقريه، ماهياش كرييتيف..لكن خطة..طريقة لعب.

مانويل جوزيه أخد الدوري أربع خمس مرات بجمله تكتيكيه واحده..تهجم من ناحية وتغير ملعب الناحية التانية لواحد فاضي..كان عادة بيبقى جيلبيرتو وبيرفعها لفلافيو وهيييه دوري وبطولة أفريقيا!

إيهاب جلال أقنع لاعيبة المقاصة تضغط (ساعات) من بدري على الفرق في نص ملعبهم، كان بينافس على الدوري!

مافيش…والله العظيم مافيش.

هي الناس دي ماعندهاش ريسيفر يا جدعان؟
الموضوع والله ماهو إمكانيات…الموضوع عقليه..والعقليه صفر…حتى اللاعيبة الكويسين أغبيا…بيبقى كويس عشان سريع، أو عشان بيرقص..لكن فكره صفر.

العيال اللي ورا المهاجم في الزمالك..عبد الله جمعه، عماد فتحي، مدبولي، وعنتر وزعتر وبنجر…كلهم زي بعض..شوية مهاره، وشوية سرعه، وبس..صفر لمسه أخيره، صفر تسديد (بإستثناء مدبولي)..صفر فكر.

اللي عنده شوية مخ صغيرين، بسهوله بيبقى أحسن لاعيب في مصر…عبد الله السعيد الأهلي والزمالك بيتخانقوا عليه وهو عنده 33 سنة، وبقى له فترة وحش…بس هو اللاعيب الوحيد اللي عنده مخ في البلد تقريبا.

لما بيتعور المنتخب ماعندوش حد يباصي لصلاح…الباقي كله لاعيبة بالزمبلك..ترازيجه وصبحي وكهربا..يجري ويرقص ويشوط بس مانزلهمش السوفت وير بتاع التفكير..عاملين زي الزومبيز كده…روح على الجول..روح على الجول..روح على الجول.
ولو باسم مرسي يبقى..خد بنالتي وضيعه..خد بنالتي وضيعه.

فأنا مش عارف المحلل المفروض يطلع يقول إيه؟…إزاي ممكن توصف العشوائية اللامتناهية دي بكلام ذكي وفيه سينس؟

فبصراحه أنا بعتذر لكل الناس اللي إتريقت عليهم في ستديوهات التحليل، وبالأخص الكابتن فاروق جعفر، لأن فعلا اللي الواحد بيشوفه في الملعب مايستاهلش أكتر من إجابات generic معلبه، عشان نلاقي كلام تملا بيه وقت الستوديو ونقبض.

 https://www.facebook.com/mostafa.m.helmy/posts/10156046202721084
انتقل إلى أعلى