تجميع لمحاولات تفّكر
اللى فاكر جهله بأمرا ما يشفع ليه،
ده تناسى ان اقرأ اول كلمة نزلت على نبيه
لا يوجد حقوق ملكية، انسخ ما تشاء
لو التفكير مكنش عبادة يبقي ايه لازم الغيب
لولا إن التفسير إتطور كان زمانها خلاص مش آيه
يسقيك ولا يرويك
لقيت الناتج صفر، اسف لو ضيعت وقتك

 

تصنيفات

الهدف السؤال وليس الاجاية
اسعي، و علّم عشرة
قادر ، والدليل ان الحياة مهزمتكش
من وانت بتحبي وهي بتحاول متقومكش

الدنيا مبتديكش اللي انت شايفه عليك كتير 
ما دام هتحلم .. اوعى تحلم الا حلم كبير 
في ناس وصولها راح هدر عشان لحظة تأخير 
سابق بشراسة … كإنك بادئ الأخير

عاندي فينا أكتر … لسه فينا حيل نعاندك
تيجي فينا ايه يا دنيا … ورينا اللي عندك
اقفي بيننا وبين هدفنا ، وأخريلنا ساعتك
هنوصل في الميعاد ، ونحتفل داخل ملاعبك

 

MO4

من شهرين سبت شغلي في شركة سوشال ميديا كبيرة بيديرها ناس من عيلة واحدة. (وبفضل ماقولش اسمها لأنها مشهورة بما يكفي لفضحهم) بعد 4 شهور و7 أيام بالظبط. وده لأسباب كتير هوضحها في البوست ده
لكنه مش شكوى قد ما هو تحذير للي بيفكر يشتغل هناك، أو يشتغل في المجال ده عموما.

الشركة دي واحدة من أسوأ الشركات اللي ممكن تشتغل فيها. مش السبب الرئيسي هو التأخر المستمر في الرواتب، وقلة الذوق اللي بتقابلها لما بتطالبهم بمرتبك.. الأسباب لا تعد ولا تحصى.
– معدل الـ Turnover عالي وسريع جدا، يعني ناس كتير بتسيب شغلها هناك كل شهر.
– مفيش تعاقد ولا تأمينات، وبالتالي مفيش حاجة تضمن بيها حقوقك أكيد- وده وضع شركات بير السلم زي الشركة دي.
– معندهمش حاجة اسمها مواعيد العمل الرسمية!
انت شغال هناك وكأنك دكتور طوارئ. ياريت. دانت بتبقى ثور في ساقية، كل الشغل مستعجل، من 9 الصبح لمنتصف الليل..
وكنت لما بخلص شغلي في معادي (الساعة 6) يتقالي من مديرة الشركة: انتي بتمشي الساعة 6 كل يوم يبقى ازاي تكلميني عن كذا وكذا! وكأني برتكب جريمة لا سمح الله.
– في رمضان، والناس شغالين وصايمين، صاحبة الشركة تعزم كل اللي شغالين على عيد ميلاد بعض الناس الساعة 4 العصر!
ولما تكون الساعة 6 وفاضل عالفطار ساعة واحدة، تقول لا ماحدش هيمشي واقعدوا خلصوا الشغل.
أيوة حصل.
– لما تناقش المديرة في أي مشاكل تخص الشغل، أو تخص تأخر الراتب، تقعد تكرر كلام كتير مالوش أي لازمة عن حياتها الشخصية وتفاصيل ماتهمناش في حاجة، ولما انت تقول أي حاجة تقولك: irrelevant!.. ورغي رغي رغي في مشاكل حياتها الخاصة، عشان بقولهم إني بشتغل في الشركة من 4 شهور وماقبضتش غير مرتين بس، فين مرتبي؟
– مطلوب منك تشتغل طول الأسبوع وفي أجازة آخر الأسبوع، وفي الأجازات والعطل والأعياد!
بعد العيد الصغير المديرة قالتلي: مش عارفة ليه فهمتي إن مفيش شغل في العيد يمكن ده ماكنش واضح من الإيميل اللي اتبعت للناس كلها. فقلتلها أنا أصلا معنديش جهاز في البيت.. فقالت: “irrelevant! حتى لو ده بالنسبة لك مش أوبشن”.
لا والله؟!
– مش هتشتغل في اللي انت رايح تشتغل فيه أصلا!
أنا كنت بشتغل هناك Branding -المفروض- بس لأني برسم كويس فبقوا يطلبوا شغل Illustration، وعملنا كذا مناقشة ومشاكل من أول شهر بخصوص الموضوع ده، ونقولهم يا جماعة الرسم حاجة والبراندنج حاجة
تقوم المديرة تقول: ده أصلا له علاقة بالبراندنج!
يا شيخة؟!

-اللي ماسك الفلوس هناك، واحد من اصحاب الشركة، آه في محاسب بس دوره كرتوني.. عاوز مرتبك بتبعت إيميل للشخص ده كــل شــهـــر” تفكره” !
بدأت النهاية بالنسبة لي معاهم لما اديتله فرصة أسبوع.
بعدين بعت إيميلات 5 مرات لمدة أسبوعين، ومن غير أي رد. كلمت المديرة قالت الحل الأسطورة “ابعتي ايميل وحطيني في الـ CC” واو!
وبعت الإيميل ده والباشا رد في ساعتها يقولي: مش هينفع أرد على إيميل مبعوتلي عن الراتب وحد في الـ CC!
نعم ياخويا؟!

المهم الأستاذ بعتلي إيميل يقولي إن المرتبين هيكونوا عندك الأربع الجاي، كل ده متسجل في الإيميلات بالتواريخ
وده كان بعد ما اتأخر مرتبي شهر كامل، وداخل على معاد القبض الجديد.
جه يوم الأربع وكل شوية طالعين للمحاسب ونازلين ويقولنا لسه مفيش حاجة، لسه مش عارف، لسه بالليل، وقالنا بكرة.
يوم الخميس قررت مش هعمل أي شغل لحد ما آخد فلوسي. وده كان آخر يوم في الـ 4 شهور، أي يوم شغل زيادة هيكون بداية شهر جديد.
وقعدت طول اليوم منتظرة المحاسب يجيب الفلوس، وبعتوا يطلبوا شغل الأسبوع الجاي كمان، ولحد الساعة 11 بالليل المحاسب جالي بجزء من مرتب الشهر اللي فات! اللي كان المفروض يبقى معايا من شهر!

الأحد اللي بعده مكملة في موقفي، وبقى كمان مطلوب إني أعمل Storyboard لشركة مشروبات غازية كبيرة، وأنا مبشتغلش في ده أصلا، ومش رايحة هناك أعمل ستوري بورد! وكنت مصممة آخد فلوسي كاملة وأمشي وطز فيهم، لكن يوم الأحد لما بعت إيميل باللي بيحصل وإني مش هشتغل يوم زيادة من غير ما آخد فلوسي، حد تاني منهم هو اللي يرد بإيميل يتساءل ازاي تفهمي فلانة إنك ماخدتيش فلوسك وانتي أصلا خدتيها يوم الخميس، وهو انتي ناوية تمشي من غيرnotice ولا ايه؟ وكلام فارغ كتير مالوش علاقة بالمشكلة الأساسية.
ولأن الشغل اتأخر فده خلى عميل مش طايقهم أصلا يتقمص، فهم قاموا مقموصين، والمديرة نزلت تتكلم بأسلوب وقح وتعلي صوتها وتتكلم بكل قلة ذوق ، فأقولها دي مشكلتكم وإنتم اللي المفروض تحلوها، فتقولي: You’ll pay me for this!

قمت خدت بعضي ومشيت.

الفترة اللي بعدها كان في محاولات إني آخد حقوقي لكن طبعا بيماطلوا ويتهربوا طبعا.
وآخر إيميل بيني وبينهم بسأل فيه امتى هاخد بقية فلوسي، فالأستاذ رد بسخافة وقلة ذوق متناهية ويقولي انتي كلفتينا مبلغ كذا وكنت هطلبه منك (ولو سعادته شايف إن من حقه المبلغ ماطلبوش ليه؟)، وبعد ردي الطويل عليهم واللي بعته لكل الناس اللي اشتغلت معاهم في الشركة وكانوا شايفين طبيعة شغلي كويس، وضحت في نقط معينة طبيعة الوضع وإن طبعا لي حق ما يختلفش عليه اتنين في المرتبات اللي لسه عندهم، وكمان حساب الشغل الإضافي اللي مكناش متفقين إني هعمله.. فصاحبة الشركة ردت بتهديد بإنها هتقول إنها اللي مشتني وإنها هتقول إني ماكنتش بشتغل كويس وبلا بلا بلا والإيميل بتقول فيه إني بكدب وإني اللي المفروض أدفع للشركة فلوس، وبتهدد بنشر أكاذيب عني في الـ media platforms وهتقول كيت وكيت! وكان ردها احترافي جدا على طريقة: بصي يا حبيبتي، أنا ممكن أعمل وأسوي بس أنا اللي مش عايزة.
ومديرة الشركة ردت بإيميل محترم جدا بتقول فيه : LOL!
كل ده عشان بس بطلب مرتبي! ورفضت أشتغل يوم زيادة ببلاش!

لو عاوز تشتغل هناك انت حر، بس خليك متأكد إن المكان ده لا هيحترمك ولا هيقدر احترافيتك، ولا مجهودك، وهيتهرب من حقوقك عنده بكل سفالة لمجرد إنهم كده!
البوست ده نزلته بعد اللي حصل بشهرين تقريبا.
لو الشركة دي ليها حق في أي حاجة كانوا اتصرفوا، ولو شايفين إني ماشتغلتش زي ما بيدعوا كانوا قالوا ده.. لكن إيميلاتهم أكبر دليل ضدهم.
وكل اللي عملته إني بطالب بحقي وبقول حقايق حصلت بالفعل، وكان شاهد عليها كل زملائي اللي اشتغلت معاهم كل يوم من 10 صباحا لما بعد 10 مساء.

وقبل ما أنسى، كنت أتمنى أعرف الموضوع ده قبل ما أشتغل هناك.. بس لازم أوضحه من باب فعل الخير
صاحب الشركة وأبوه مرفوع عليهم أكتر من 1500 شكوى ودعوى قضائية بسبب النصب في لندن، في شركة عملوها وهربوا بالفلوس.. والأخبار دي منشورة في كل حتة وموجودة في الصور.
فازاي هتصور إن ناس نصابين فعلا هيرجعولي حقوقي!
المشكلة إن ده بيحصل مع ناس كتير هناك، والمعظم عاوزين يسيبوا الشغل، فماتبقاش غبي وتشتغل هناك. ومش فاهمة حقيقي ازاي بيستغفلوا عملاء كبار ويضحكوا عليهم بإنهم أحسن شركة سوشال ميديا في مصر!

مرفق إيميل بيقولي فيه هتقبضي يوم الأربع، وإيميل تاني بيقولي مش هدفعلك حاجة.
‫#‏أسوأ_الشركات_المصرية‬
‫#‏نصب‬ ‫#‏كدب‬ ‪#‎SocialMediaCompanies‬
تعديل: لينك صورة إيميل التهديد من صاحبة الشركة

http://on.fb.me/1YMFn64

من شهرين سبت شغلي في شركة سوشال ميديا كبيرة بيديرها ناس من عيلة واحدة. (وبفضل ماقولش اسمها لأنها مشهورة بما يكفي لفضحهم)…

Posted by Muna Abdurrahman on Sunday, December 27, 2015

انتقل إلى أعلى